احذري هذه النصائح التجميلية فضررها أكبر من فائدتها

احذري هذه النصائح التجميلية فضررها أكبر من فائدتها

عندما تنصدمي بالطقس الحار, وتجدي المنتجات في كل مكان لمساعدة الناس في التخلص من أثار الصيف على أجسادهم. فكل شيء يتوق إلى منتجات التجميل من الشعر الخفيف الباهت إلى الجلد الضعيف.

وبينما تحبين أن تظهر عليك عادات الجمال الصيفية، إلا أنها قد تحمل أثر ضار على جسدك أكثر مما تتوقعي. إليك بعض العادات الصيفية التي قد تسبب لك ضرراً أكثر مما تتوقعي. فربما تكون هذه العادات لا تُحمد عقباها.

  • زيت الجوجوبا: لأنك تريدي أن تكوني مشرقة ومتألقة في الصيف فيجب أن تستخدمي الزيت التي يطول مفعوله على جسدك وخاصة إذا كان الأمر يتعلق بصحة ونضارة بشرتك. وفي حين أن الزيت الأصلي لا يضر بشرتك، إلا أن التعرض للوقت طويل لأشعة الشمس يمكن أن يضر بشرتك ضرراً بالغاً.
  • وضع الزيت مع الواقي من الشمس: هذا ليس كافيا للحماية من الأشعة فوق البنفسجية الضارة وسوف تسبب الشمس الضرر البالغ لبشرتك. فانتهي لاستخدام نوع جيد من الواقي بنسبة 95% من الأشعة فوق البنفسجية، فحماية نفسك من الأشعة فوق البنفسجية لن يعود بالنفع فقط على صحتك ولكن على مظهرك أيضاً. في الواقع تحدث التجاعيد وترقق الجلد نتيجة التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة دون حماية. ويعتبر الأمر الأكثر أهمية أن حماية بشرتك من أشعة الشمس يمكن ان يساعد في منع الإصابة بسرطان الجلد.
  • جهاز تسمير البشرة أو حمام الشمس الصناعي: بينما يُعد حمام الشمس الصناعي طريقة فعالة وسهلة للبشرة الشاحبة، ولكن عواقبها قد لا تكون مفيدة، فأكثر من 50% من النساء اللواتي يستخدمن حمام الشمس الصناعي مرة واحدة في الشهر أكثر عرضة للإصابة بسرطان الجلد.
    انتشرت في الماضي حمامات الشمس الصناعية كوسيلة أمنة للخصول على جلد أسمر ناعم، ولكن أبحاث السرطان قد اكتشفت مجدداً وجود علاقة بين حمامات الشمس الصناعية والإصابة بالملا مونيا أحد أنواع بسرطان الجلد، خصوصا للمستخدمين الشباب. فكلما كنت أصغر سنا عند استخدام حمامات الشمس الصناعية، يصبح التعرض للأشعة فوق البنفسجية خطير جدا.
  • استخدامات منتجات تلميع الشعر في الشمس: استخدام منتجات تلميع الشعر تحت أشعة الشمس قد تكون ضارة جداً لشعرك، فهذه المنتجات تحتوي على مجموعة من المواد الكيماوية التي تضعف الشعر وتسبب جفافه وتساقطه.
  • تبيض أسنانك: أسنانك ليست بطبيعة الحال بالون الأبيض التي تتمنيه، بالطبع قد حاول كثير منا استخدام طرق عديدة للحصول على اللون الأبيض المثالي الذي يريده، وعلى الرغم أن تبيض الاسنان ممارسة عامة ولا يبدو أن لها أضرار، ولكن تبيض الاسنان من الممكن أن يكون له أثر ضار على البياض اللؤلؤي لأسنانك.
    يُستخدم بيروكسيد الهيدروجين في معظم منتجات تبيض الأسنان سواء في المكاتب المهنية أو في المنزل، وهذا يسبب تغيرا في طلاء الأسنان مما يجعلها ضعيفة وسريعة الحساسية، ولا تستمر أثار التبيض طويلاً على أسنانك، وكلما زاد استخدام منتجات تبيض الأسنان، تكون الأثار أكثر وضوحا.
    ولسو الحظ فإن كثرة الطلب وشهرة منتجات تبيض  الأسنان يتزايد بين الرجال والنساء. ويعود ذلك إلى رغبة الجميع في الحصول على اسنان مثالية وبسبب البقع التي يسببها شرب القهوة والطعام والنبيذ على أسنانك.
  • ملحقات الرموش: تبدو ملحقات الرموش في البداية منتجات إعجازية في جمال العيون. وتستخدم لتجعل العيون أكثر كثافة وأكثر طولاً، ولكن الحقيقة ليست جيدة كما يبدو. ففي كل مرة تستخدمين ملحقات الرموش يجب لصقها بالغراء مما يسبب سقوط الرموش وإلحاق الضرر بالعين وتكون العين أكثر عرضة للتهيج أو العدوى البكتيرية التي يسببها الغراء.

سيعجبك أيضاَ...

0 تعليقات “احذري هذه النصائح التجميلية فضررها أكبر من فائدتها”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديدنا بين أيديكم أولا

جديد مقالاتنا وعروضنا المميزة بين أيديكم أولا باشتراككم فى نشرتنا البريدية